عرض مشاركة واحدة
  #17  
قديم 01-02-2016, 10:18 PM
خالد الغيلاني غير متواجد حالياً
مدرس
 
تاريخ التسجيل: Jan 2015
المشاركات: 193
وهل تحسينَ ما بي من منىً شغلت
جفني عن النومِ أو تدرينَ ما أجــــــــــدُ

مشتتٌ في دنا بالهمِّ قد خلـــــــطت
ومتعبٌ من بــــــــــــــــــه الآلام تنفردُ

أينَ التي تبسم الأيام عن فمهــــــا
أينَ التي تضحك الآمــــــــــــال إذ تردُ

أين التي عن هواها اليومَ تخبرني
من قبل لقيــــــــــــــــاكَ كان الهم والنكدُ

أين التي أشتهي يوماً معاتبةً
فتنثر الدمع والكفـــــــــــانِ ترتعــــــــد

أين التي طيفهـــــا في النوم يغمرني
كأنها غيمةٌ في الجـــــــــــــــــفن تنعقدُ

أين التي لم تزل من ألف ليلتها
للآنِ بين مطاوي النفسِ تتقدُ

أين التي تضع الأزهارَ في شفتي
وخصرها في يدي قد راح يتئدُ

أين التي تورق الأحلام في يدها
وبالمنى حلوةٍ أيامها تعدُ

أين التي نحوها الأقدامُ سائرةٌ
وكلما قلت قد وافيت تبتعدُ

أين التي كلهيب الجمر تحرقني
وساعةً عاصفُ الأنواءِ والبردُ

أين التي ضربت لي يوم موعدها
وكم أقول إذا لم ألقها فغدٌ

أين التي كم أرى من دونها أملاً
حلواً به الروح كم تلقى وكم تجدُ

أين التي لم يدر مذ صرت أعشقها
على سواها مع الأيام لي خلدُ

أين التي لم أزل أهوى مطالعةً
لإسمها ولذيذ النومِ يبتعدُ

فهل تحسينَ آلامي معذبتي
أو تشعرين بحاجاتي متى تفدُ

منىً بها النفسُ قد راحت مغردةً
قد انقضت دونها الآماد والمددُ
رد مع اقتباس