عرض مشاركة واحدة
  #124  
قديم 04-09-2017, 05:44 PM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,500
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة {{د. ضياء الدين الجماس}}
أشكرك أستاذي الجليل على تقييمك ورأيك
ولكن الخشية غير التقوى وغير الخوف وغير الخشوع - فلا تكرار-
وفكرة البيت مقتبسة من الآية الكريمة :
(وَمَن يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَخْشَ اللَّهَ وَيَتَّقْهِ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْفَائِزُونَ 52النور) وقرئت - ويتّقِهْ-
وقد استعملت كلها بمعان مختلفة في القرآن الكريم ولا يقوم أحدها بمعنى الآخر...
فالخشية مخافة الله عن علم ودراية برحمة الله تعالى، وهي حال قلوب العلماء..
والتقوى هي الأثر التطبيقي للإيمان بالله في تجنب معاصيه ,
والخشوع سكون وهدوء القلب في حضرة الرحمن.
ستأتي الأمثلة تباعاً حسب تيسير الله تعالى
جزاك الله خيرا

آمنت بالله
وزادك الله بصيرة أستاذي ومنك أستفيد.
رد مع اقتباس