عرض مشاركة واحدة
  #47  
قديم 04-07-2012, 12:36 AM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,462
وهنا نص نثري آمل أن يجد من يشعره أو بصورة أدق من يستلهمه شعرا:

وكل من ينقل نصا للشعر يضع تمرينا من عندة ليستمر الموضوع

نقلا عن كتاب (لغتنا الجميلة) لفاروق ، شوشة من كتابه ( لغتنا الجميلة) من نص لحسين عفيف ( ص- 213 ) :


" في حراسة الملائكة نامي، لا ذقت السهاد الذي يقرّح جفني. وليهنأ بالنوم طرفك الساجي، في حين اصحو اساهر النجم وحدي.

متى يا ليلُ تجرّ أذيالك، وينبثق ضوء الفجر فيبدد ظلمتك، إن ساهرك يستوحش في دجاك، ويرقب أسوانَ طلوع فجرك.
"