عرض مشاركة واحدة
  #2  
قديم 03-31-2012, 11:24 AM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,548


يقول الأستاذ كريم :

يمكن أن تكتب الألفاظ بالعروض الرقمي كما أرى أنا - وبعض الكتب تذهب إلى ما يشبه ذلك وليس تماماً - :

1- المترادف /ه ه ,إذا كان ( قامْ) مفتوح يكتب رقمياً 2 ه , أما المغلق(حَبْرْ) يكتب*2ه

2 - بينما يكتب المتوانر المفتوح (سامي /ه/ه ...2 2) , ولكن المغلق (وَجْدِي /ه/ه...2* 2) .

3 - تريد المتدارك المفتوح (يَاعُلا /ه//ه...2 1 2 ) ,والمغلق نه ( لمْْ تَفِي /ه//ه 2*21 ) بإشباع الكسرة .

4 - والمتراكب المفتوح كتابتة عروضية ( لاقـَدَمِي /ه///ه....2 11 2) , المتراكب المغلق (مِنْ قَدَمِي /ه///ه...2*11 2)

5 - والأخير المتكاوس المفتوح ( مَانَ صَرَعِِي /ه////ه...21112) ,والمغلق ( مَنْ نـَفـَعَكَا /ه ////ه...2*2111)

. وأنا لم أكتب هذا في المتن , لأنني اتبعت النظام المقطعي , وكل ( ب) تساوي (1) بالعروض الرقمي , والحرف الصامت (الساكن ) أيضا يحسب واحدأ , إذا كان متصلاً بالحرف المتحرك , أما إذا وجد ساكنان في آخر القافية , الأول يأخذ رقم واحد , والساكن الثاني , أما يأخذ واحداً أيضاً , أو ه .( راجع حلقة رقم 4 التي كتبتها عن علم العروض), والنجمة (*) الني وضعتها إزاء رقم 2 للدلالة عن أن السبب مغلق مثل (لمْ ..منْ) , اما التي لا تجاورها النجمة , فهو سبب مفتوح (ما ...لا ) ,ونقف عند هذا لكي لا نطيل عليك ضجرا , وإلى حلقة أخرى .


كل من تناول الرقمي دون مرور بدوراته نرى له رقميا خاصا به، يختلف عما نعرفه من الرقمي، سواء كان تناوله للشكل الرقمي ابتداء من نفسه أو اقتباسا للشكل عن الرقمي الذي نعرف دون أخذ من المضمون أو دون فهم له أو بفهم منقوص.

ولا لايشذ الأستاذ كريم الأسدي عن هذا.


فبينما نرى اتفاقا كليا في استعمال رمو الرقمي بل اتفاقا مع رموز الرقمي بشكل قد يمس جوهره وذلك في النقاط الخمس. فنرى أستاذنا يستعمل الرقم 2 تارة للسبب الممدود الآخروالسبب 2* تارة أخرى للسبب الساكن الآخر. وهذا صحيح شكلا لكنه بإطلاقه دون ربط بالجوهر دون شرح ودون ربط بالأحكام مدعاة للتشويش إذا أقيمت أحكام على أساسه. أو لم ينص على أن الترميز لا علاقة له .

فهو يميز في المتواتر مثلا بين 2* 2 و 2 2
موسرْ = 2 2 ، معْسرْ = 2* 2 والرمز صحيح وبناء حكم عليه خطأ، إذ أنه يوهم أن موسر ومعْسر لا تلتقيان في ذات القصيدة . كما ينبغي التمييز بين سامي = 2 2 و سومي 2 2
وقل مثل ذلك عن موسرة = 2 1 2 ، ومعْسرة = 2* 1 2 مختلفتي الرمز وهما من ذات الصنف ويجوز ورودهما في ذات القصيدة، وماسِرَةْ = 2 1 2 وموسرة متفقتي الرمز مختلفتي الصنف فلا يصح أن تأتيا في ذات القصيدة.
وفي حالة المترادف صحيح دون تمييز بين باءْ = 2 ه ، بوءْ = ه متفقتي الرمز مختلفتي صنف القافية.
وقوله بالقافية 2* ه مثل جبْـرْ ، محل تدقيق في إمكان وجود هذه القافية أصلا.
وقل مثل ذلك عن بقية الرموز والأصناف.
ولكنه يشت كثيرا فيما بعد هذه النقاط

يقول الأستاذ :

والحرف الصامت (الساكن ) أيضا يحسب واحدأ , إذا كان متصلاً بالحرف المتحرك ,


يعني حسب رأيه...... لـَمْ = 1 1 وفي ذات الوقت رمز لِمَ = 1 1 فكيف هذا ؟

وإن عنى بذلك الاتصال أن يسبق الصامت المتحرك كما في قولنا ضِعْفَ فيكون رمزها = 1 1 1، تماما مثل ضَعُفَ ، فكيف هذا ؟

ويقول :

أما إذا وجد ساكنان في آخر القافية , الأول يأخذ رقم واحد , والساكن الثاني , أما يأخذ واحداً أيضاً , أو ه .

يعنيحسب رأيه ........( لْمْ ) من ( علْمْ ) = 1 1 أو 1 ه، فيكون رمز علْمْ = 1 1 1 ورمز عَلِمَ = 1 1 1 أو يكون رمز علْمْ = 11 ه ورمز عَلِمْ = 1 1 ه

فليحمد الله أهل الرقمي على وضوح الرؤية بشكل يجعل من ألم بمبادئ الرقمي لديه من وضوح الرؤية والانسجام وتجنب الخلط أكثر مما لدى أكثر ( الكبارْ ) .

وهنا الحديث عن الانسجام لا يقتصر على استعمال الرقمي الذي نعرف بين الانسجام الذاتي للكاتب فيما يكتب شكلا وربما مضمونا.

وهذه حالة الأستاذ كريم الأسدي في اختلاط أحكام القافية مع صحة الترميز أو تناقض الترميز مع ذاته ومع الواقع في الجزء الأخير.

***************
***************

" لكل رقميّه " عنوان موضوع كتبته الأستاذة زينب هدايه، وهذا لا يقتصر على من أخذوا بجانب أو جوانب من الرقمي الذي نعرف سواء إبداعا أصيلا أو اقتباسا . بل يشمل كذلك من :
أ- من اعتبروا الرقمي مجرد رموز لا تضيف شيئا للمضمون
ب- من هاجموا الرقمي
جـ - من سخروا من الرقمي

تجب هنا الإشارة لإنصاف أخي وأستاذي سليمان أبو ستة للرقمي.

رد مع اقتباس