عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 11-30-2015, 11:52 AM
{{د. ضياء الدين الجماس}} غير متواجد حالياً
مُجاز في العروض الرقمي
 
تاريخ التسجيل: Oct 2013
المشاركات: 2,065
تعاريف دقيقة هامة

تمر علينا في كثير من كتب العروض أو المقالات ذات العلاقة بالصوت بعض المصطلحات التي تحتاج إلى الدقة في التفريق بينها. وأذكر فيما يلي أهمها،وأرجو ممن لديه خبرة في بيانها بشكل أفضل أو أدق فليزدنا من علمه:

تعاريف دقيقة هامة

الوزن :
هو انتظام تباعد الأوتاد الأصلية بالأسباب البينيَّة بهيئة معينة وحد كمي أعلى وأدنى من الحركات والسكنات (تقيده الزحافات) في كل شطر حسب البحر فتعطيه هيئته وبنيته التي تميزه عن غيره من البحور. فالوزن هو الذي يحدد عنصري الهيئة والكم في البيت الشعري.
الإيقاع :
كل حدث يتكرر أو يقع بفواصل زمنية موقوتة (منتظمة) ، وبحسب الحواس قد يكون الإيقاع صوتياً أو بصرياً أو لـمسياً أو ذوقياً أو شمياً، وكلما كانت الأحداث إيقاعية كان تأثيرها أقوى.
وله معنى انتظام المكونات المختلفة بمواقع رتيبة منتمة لكل مكون ( أي وقوع المكون بموقع الخاص به وفق الميزان) ولذلك هناك مساحة مشتركة بين الوزن والإيقاع يحددها انتظام المكونات.
طبقة الصوت :
هي درجة حدَّة الصوت أو تواتر الاهتزازات الصوتية في الثانية فكلما كانت الموجات الصوتية متقاربة (قصيرة أو ضيقة) كانت طبقة الصوت حادة وكلما كانت عريضة (واسعة) تكون طبقة الصوت غليظة وخشنة.
النَّبْر الصوتي ؟ :
هو تشديد الصوت (ضغطه) ورفعه بعد انخفاضه . وهناك فرق بين النبر اللغوي والنبر الشعري .
النَّبْر اللغوي
يقع على حرف الـمد قبل الحرف الأخير من الكلمة مثل : محمود ، سامراء ، ولذلك لا يحقق الانتظام الزمني الإنشادي (الكلامي)
النَّبْر الشعري :
يقع في كل تفعيله على موقع خاص منها (السبب قبل الوتد أو الوتد وفق كل تفعيلة حسب المعنى اللغوي للكلمة كي لا تلتبس المعاني) يحدده المنشد بحيث يحقق التوازن الزمني الصوتي ولا يشترط فيه حرف الـمد.
اللحن (الموسيقي)
هو تعاقب خطي من النغمات الموسيقية التي يتم إدراكها ككيان واحد. ، والمعنى الحرفي للحن هو تسلسل الاهتزازات الصوتية في مدد زمنية محددة أو تقطيع السياق الموسيقي بنحو يراه الملحن. ، في حين أنه على سبيل المجاز قد يمتد المصطلح أحياناً ليشمل تعاقب العناصر الموسيقية الأخرى مثل نبرة الصوت.
مفهوم المؤثر الخارجي والداخلي يعتمد على مصدر التأثير من خارج الحواس أو داخل النفس الإنسانية فيكون الصوت مؤثراً خارجياً إذا كان مصدره خارج الأذن وتستقبله الأذن لتؤثر به على الداخل النفسي ، وقد يكون مصدر الصوت داخلياً ( غير موجود في الجو) ومثالها الأهلاس الصوتية. وقد يتأثر الشخص بصور داخلية لا وجود لها في الخارج...

التفعيلة : مجموعة الحركات والسواكن (أسباب ووتد) التي تؤلف الوحدة الوزنية لبحر البيت في العروض الخليلي . وهي ثمانية تفاعيل أساسية.وتلغى خدود التفاعيل في الرقمي في دراساته الشمولية.
العروض : كلمة مؤنثة تدل على آخر تفعيلة في صدر البيت الشعري. وفي الرقمي آخر رقمين أو ثلاثة في الصدر تميز وزن البيت.(آخر سبعة حروف أو خمسة حسب البحر)
الضرب : كلمة مذكرة تدل على آخر تفعيلة في عجز البيت الشعري.وفي الرقمي آخر مجموعة رقمية تميز وزن البيت.(غالباً بعد الأوثق وتميز وزن البيت)

العروض والضرب في الرقمي : مجموعة الأرقام المميزة للوزن في نهاية الصدر والعجز على التوالي، وهي غالباً في آخر ثلاثة أرقام في الشطر
.
__________________
واتقوا الله ويعلمكم الله
والله بكل شيء عليم

التعديل الأخير تم بواسطة : {{د. ضياء الدين الجماس}} بتاريخ 10-04-2016 الساعة 09:21 AM
رد مع اقتباس