الموضوع: الهزج التام
عرض مشاركة واحدة
  #4  
قديم 08-18-2014, 10:10 AM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,485
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (د. ضياء الدين الجماس)
وأما اعتبارها شعراً أم لا، فباعتقادي أن كل كلام موزون هو شعر يخرجه عن النثر، وللشعر أنماط ودرجات منه التعليمي والترفيهي والأدبي الخيالي المفرط ومنه الحر ومنه الملتزم.
وأما أن نقصر كلمة شعر على البحور الخليلية ففيه تحجيم لمعنى كلمة الشعر.
.


حيا الله أستاذي الكريم

إذن فأتت ترى كل موزون شعرا على أي وزن جاء !!.

وأنت بتعميمك تتجاوز الوافر والهزج التامين إلى كل كلام موزون . هنا فجوة هائلة بيننا . بل إسمح لي أن أقول بين فهم كل منا للرقمي.

أنقل لك من الرابط:

https://sites.google.com/site/alaroo...ome/almanhaj-1

مهمة العروض والعروضيين بيان والتزام أحكام الخليل، وطالما التزموها فهم في مأمن من الخطأ سواء أدركوا وجود نهج للخليل أو لم يدركوا. وينشأ الخلل عندما ينتقلون من مجال العروض الجزئي التطبيقي بتفاعيله وحدودها إلى مجال علم العروض بشموليته دونما وعي على وجود نهج للخليل أصلا أو رؤية مشوشة لخيال نهج. فيهدمون منهاج الخليل وما يمثله من ذائقة عربية فطرية بتفاعيل الخليل. لا قيمة للتفاعيل إلا بارتباطها بمنهج الخليل الأمر الذي تؤمنه في العروض أحكام الخليل. إستعمال تفعيلة واحدة خارج أحكام الخليل على غير منهجه ينزع عن تلك التفعيلة علاقتها بالخليل، ويقود إلى هدم المنهج وتحطيم الذائقة.

وعي العروضي على منهج الخليل يجعل منه عالم عروض مؤهلا لريادة واستقصاء مجالات جديدة مسلحا بوعيه على شمولية المنهج وضوابطه. إذا شبهنا عالم العروض بالمجتهد فإن شرط الاجتهاد في علم العروض هو الوعي على منهج الخليل العام.



هذا كلام يصعب على الغالبية العظمى ممن عرفوا التفاعيل قبل الرقمي أن يقتنعوا به . فهم كثيرا يرون في الرقمي مجرد شكل آخر للتفاعيل، دون مضمونه. وقد بذلت الكثير للتخلص في نفسي من ذلك التأثير التجزيئي التجسيدي ولا أزال أعاني.

ليتك تطلع على بحور الكرباسي ال 210

https://sites.google.com/site/alaroo...e/zahrah-arood


والبحور الجديدة

http://sites.google.com/site/alarood/r3/Home/jadeedah


رسالة لأخي محمود مرعي
https://sites.google.com/site/alaroo...resalah-meree2

والخليل وماندلييف :
https://sites.google.com/site/alarood/r3/Home/mendeleev


حوار مع الأستاذ مهدي نصير :
https://sites.google.com/site/alaroo...e/mahdi-nusair

كرِّر سؤالي الذي بدأتُ به هذه القراءة : لماذا لم يتم تطوير صيغٍ متاحةٍ أخرى غير ما تم استقراؤه من بحور، لماذا لم يتم تطوير بعض الصيغ التالية مثلاً :
1- متفاعلن فَعِلن متفاعلن فَعِلن
2- مفاعلتن فَعِلن مفاعلتن فَعِلن
3- فَعلن مستفعلن فعلن مستفعلن
4- فعلن فعلن فعلن فعولن
5- مفاعيلن فعولن مفاعيلن فعولن
6- فعولن فعلن فعولن فعلن
7- متفاعلن مفاعلتن فعولن

يرعاك الله.
رد مع اقتباس