عرض مشاركة واحدة
  #1147  
قديم 02-20-2020, 03:19 AM
أبو منتظر السماوي غير متواجد حالياً
متدرب
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 1,391
تخميس ابيات من قصيدة عادل غتوري

{ تخميس أبيات من قصيدة الأستاذ الشاعر عادل غتوري }


يا مَن غَرَزتِ مُديةً بوتيني
منآكِ يا نجوى أزادَ أنيني
إني رجوتكِ لبوةً لعريني
ضجَّ الفؤاد حبيبتي بحنيني
***** وعَلا صراخ صبابتي ضُمّيني

عَيني فلمْ تذقْ المنام وساهَرتْ
ومَلامحي بشذى الصبابة جاهرتْ
آهٍ سهامكِ يا حبيبة بادَرَتْ
أنا مُذ رأيتكِ والسهام تَواتَرتْ
***** منْ كلّ جفنٍ رَشقها يَأتيني

خدٌّ ترآى كالخميلةِ مََخملاً
وبثورة الشفتين أرجو مَوئِلاً
أهوى صفاتكِ كاللآليء مُجملاً
والليل يَمضي دونَ ثغركِ مُثقلاً
***** طعم الحياة مرارةً تكويني

أهواكِ والقلب المعنّى سابقي
وغرام مَن أهوى ثقيلُ بعاتقي
روحي ترومُ تلطّفاً في عاشقِ
وبألف آهٍ تَستجير , وخافقي
***** يَدعوكِ رِفقاً بالفتى المسكينِ

هلْ كانَ حبّكِ في الحياة جِنايتي
وأنا المُتيّم فيكِ تلكَ غوايتي
فلمنْ أبوح أيا مُنايَ شكايتي
فبحقّ مَنْ أعطاكِ أمر ولايتي
***** ولئنْ سألتُ الوصل فلتعطيني

إن عيلَ صَبري واستبيحَ تَصبّري
مِنْ صبر أيوب استعير لكي تَري
أهوى قطافكِ عاجلاً فاستشعري
وإذا دَنوتُ منَ القطاف فأزهري
***** صُبّي رضابكِ في فمي واسقيني

تَستغربينَ إذا بَديتُ غرابتي
زانَ الفؤاد وزلتِ كلّ مهابتي
فشكايتي أبدي لكِ وإصابتي
قلبي أسير الهجر رَهن صبابتي
***** هلْ تَسمعينَ تأوّهات شجوني

بَعدَ اغترابكِ والتنائي والجوى
قلبي تَفَرّى في الصبابة واكتوى
لكنّما باللطف قد أَزِفَ النوى
منذ التقيكِ طارَ بي جُنح الهوى
***** واهتزَّ وَجدي للنعيم خُذيني

روحي بحبّكِ والهيام تَوجّدَتْ
والعين في طول الفراق تَسهّدَتْ
يا مَنْ لكِ الخمس الحواس تَجنّدَتْ
يا دُرّةً بينَ النساء تفرّدَتْ
***** دونَ الحسانِ بدرّها المكنونِ

ألعمرُ أضحى في هيامكِ آمناً
عَهداً سأبقى للصبابةِ صائناً
أبقى لعهدي في الحياة مُراهناً
إنّي زَرعتكِ في فؤادي سَوسَناً
***** بدمي رَوَيتُكِ صِرتِ مِنْ تَكويني

لمْ َترمِ بل ربُّ السماءِ فقد رمى
وحَباكِ ألطافاً وحُسناً أيّما
وغدوتُ فيكِ بنظم شعري مُلهَما
فلأنتِ أرأف ما بَرى ربّ السما
***** ذا ليس ظنّي بلْ يقين يقيني

أدعو بحفظكِ , من الهي راجياً
أن لا يُريكِ بذي الدروب دَواجياً
لا عاذلاً , لا شامتاً , لا هاجياً
ولسوفَ أبقى لاهجاً ومناجياً
***** ضَجَّ الفؤاد حبيبتي بحنيني
رد مع اقتباس