التسجيل متاح - الاسم ثنائي - تحول الاسم للأخضر يعني التفعيل - البداية من( المشاركون الجدد -1). سيحذف تسجيل من لا يبدأ خلال شهر من تسجيله.

 

أخر عشر مواضيع نظيرة محمود - 6  آخر رد: نظيرة محمود    <::>    لا عروض سوى عروض الخليل  آخر رد: خشان خشان    <::>    عبد الرحمن العويك - 2  آخر رد: نظيرة محمود    <::>    تكامل الحواس  آخر رد: خشان خشان    <::>    روابط مواضيع مهمة نظيرة محمود  آخر رد: نظيرة محمود    <::>    نظيرة محمود - إيقاعان  آخر رد: خشان خشان    <::>    نظيرة محمود - 5  آخر رد: خشان خشان    <::>    دراسة لسانية إيقاعية لنظام الخ...  آخر رد: ((ريمة الخاني))    <::>    قدماي متعبتان رأسي فارغ - جاني...  آخر رد: خشان خشان    <::>    نظيرة محمود ٤  آخر رد: نظيرة محمود    <::>    أستاذتي حنين حمودة شكرا  آخر رد: حنين حمودة    <::>    البنية الإيقاعية في الشعر العر...  آخر رد: خشان خشان    <::>    السرعة الافتراضية  آخر رد: خشان خشان    <::>    أستاذتي منى كمال - مبروك  آخر رد: ((منى كمال))    <::>    لا شيء يوجعني- م/ع  آخر رد: خشان خشان    <::>    هي سهلة  آخر رد: حنين حمودة    <::>    نظيرة محمود ٨  آخر رد: حنين حمودة    <::>    أستاذي المفضال  آخر رد: خشان خشان    <::>    حد أدنى ميسر من النحو  آخر رد: خشان خشان    <::>    مخلّع الرجز  آخر رد: خشان خشان    <::>   


الإهداءات


رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #1  
قديم 04-11-2008, 04:07 AM
محمدسالم غير متواجد حالياً
مدرس
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 226
استفسار حول الضرورة الشعرية.

كنت قد أرسلت رسالة خاصة إلى بعض الإخوة و خفت الا يكون لديهم الوقت للرد على الرسائل الخاصة منفردة لتركيزهم على أمور للعموم، و سؤالي كان عن الضرورة الشعرية، هل جزم المضارع المتحرك (المرفوع أو المنصوب) أو العكس يعد منها أم لا، و سأعطي أمثلة لتوضيح سؤالي أكثر:
1-مثلا أمشي فعل مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء، هل إذا اضطررت أن أكتبها أمشِ فقط بدون الياء مع عدم وجود أداة جزم تعتبر ضرورة مستساغة أم أنه خطأ نحوي يجب تغييره..وهل هناك خلاف معتبر بين أهل علماء اللغة و الأدب في ذلك؟
نفس الأمر هنا ينطبق على فعل مصرف مع المخاطب المؤنث مثلا تفعلين، قلبه إلى تفعلي بدون أداة جزم، هل هي ضرورة شعرية معتبرة؟
2-مثال ثانٍ:
لن أحكيَ ، الفعل منصوب بأداة النصب الظاهرة على الياء، هل توجد ضورورة شعرية متمثلة بمد الفعل، أو فتصبح: لن أحكيْ (السكون هنا تم رسمه لتوضيح حركة المد) بمد من غير فتحة على الياء؟
أم أن ذلك خطأ نحوي غير مسموح..
3-مثال ثالث :
لم أرَ فعل مضارع مجزوم بحذف حرف العلة، هل يمكن أن تكون هناك ضرورة بإثبات الحرف المحذوف فتصبح: لم أرى..؟
أم لا..
أشكركم على وقتكم الثمين.

التعديل الأخير تم بواسطة : محمدسالم بتاريخ 04-11-2008 الساعة 04:10 AM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 04-11-2008, 08:30 AM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,462
أخي الكريم الأستاذ محمد سالم

أعجبني بصدد الضرورة الشعرية قولان

أولهما : نسيت مصدره ولكني آنس له واستقر في نسي معناه على النحو التالي " أن كثيرا من الضرورات يجوز للعرب الفصحاء (والكلام عن صدر الإسلام واعصر الأموي ) ولا يجوز للمولدين ( المستعربين ) "

ومعظم الناس اليوم دون المستعربين لغة وسلامة ذائقة. ومن شجون الحديث أن بعض من عرف شيئا من العروض راح يضع كفتي كلام متساويتي المقاطع وترتيبها ويجد لها نمطا تفعيليا يعبر عنها. ثم يقول " هذا بحر جديد ".

وقد نصحت أخا كريما بالتريث في نشر ديوان شعر له لكثرة أخطائه فقال إنه يرى أن يوسع على الناس في باب الضرورات.

ثانيهما :" وقد ذهب اللغويون طرائق قددا فمنهم من توسع بالأمر

وقال بأن هذه الضرورات الشعرية تجعل اللغة مرنة

وتساعد على نموها بينما رأت فئة أخرى أنها تكون فقط بحدود

المعقول فلا يلجأ لها الشاعر إلا إذا اضظر لها فجعلوا من اسمها

نصيباً بيد أن الفئة الثالثة عنّفت على من استخدمها وقالوا بأنها

تخدش اللغة وأمطروامن أيدها بالهجوم.

وزعموا أن من أيدها

من اللغويين والشعراء يرى أن هناك فجوة وفوهة بينهم وبين

الإبداع الشعري قتسربلوا بعذر الضرورةالشعرية


وفي حقيقة الأمر لا نستطيع إنكار هذه المعضلة الشائكة فالأمرجليٌّ وواضح

فبالتتبع والاستقراء يندر أن تقرأ لشاعر عربي خلو شعره

من ذلك ولكن الشاعر البارع هو من يتجنبها ولا يكثر منها فالمتلقي

يمجُّ كثرتها إذن إذا كثرت هذه الضرورات في قصيدة ما فإن القارىء

والمتذوق والناقد سوف يستهجن تلك القصيدة وتصبح في نظره

فجة فلا إفراط ولا تفريط وسوف أورد بعضاً من هذه "

http://www.shmmr.net/vb/showthread.php?t=24974


ووجدت ما يلي حول ما تفضلت بالسؤال عنه من الضرورات الشعرية وأثبت لك الروابط لمزيد الفائدة :


1- تسكين الواو والياء في الفعل المضارع المنصوب ، نحو : أن أمضيْ و لن أرجوْ بدلاً من أن أمضيَ ولن أرجوَ

http://www.aklaam.net/forum/showthread.php?t=1287

2- الشاهد الثلاثون بعد الستمائة
الرجز
أبيت أسري وتبيتي تدلكي ... جلدك بالعنبر والمسك الذكي
على أن النون من الأفعال الخمسة قد يندر حذفها لا للأشياء المذكورة نظماً ونثراً. والأصل تبيتين تدلكين.
قال ابن جني في باب ما يرد عن العربي مخالفاً لما عليه الجمهور، من كتاب الخصائص: سألت أبا علي رحمه الله عن قوله:
أبيت أسري وتبيتي تدلكي ... وجهك بالعنبر والمسك الذكي
فخضنا فيه، واستقر الأمر فيه على أنه حذف النون من تبيتين، كما حذف الحركة للضرورة في قوله: السريع
فاليوم أشرب غير مستحقبٍ
كذا وجهته معه، فقال لي: فكيف تصنع بقوله: تدلكي؟ قلت: نجعله بدلاً من تبيتي أو حالاً، فنحذف النون كما حذفها من الأول في الموضعين. فاطمأن الأمر على هذا.
وقد يجوز أن يكون تبيتي في موضع النصب بإضمار أن في غير الجواب، كما جاء بيت الأعشى: الطويل
لنا هضبةٌ لا ينزل الذل وسطها ... ويأوي إليها المستجير فيعصما
انتهى.
وأورده ابن عصفور أيضاً في كتاب الضرائر، قال: ومنه حذف النون الذي هو علامة للرفع في الفعل المضارع لغير ناصبٍ ولا جازم، تشبيهاً لها بالضمة، من حيث كانتا علامتي رفع، نحو قول أيمن بن خريم: المتقارب
وإذ يغصبوا الناس أموالهم ... إذا ملكوهم ولم يغصبوا
وقول الآخر:
أبيت أسري......... ... ............البيت
وقول الآخر، أنشده الفارسي: الرجز
والأرض أورثت بني آداما ... ما يغرسوها شجراً أياما
ألا ترى أن النون قد حذفت من يغصبون، وتبيتين، وتدلكين، ويغرسون، لغير ناصب ولا جازم، كما فعل بالحركة في أشرب من قوله:
فاليوم أشرب غير مستحقبٍ
ولا يحفظ شيءٌ من ذلك في الكلام، إلا ما جاء في حديث خرجه مسلم في قتلى بدر، حين قام عليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم فناداهم......الحديث.
فسمع عمر قول النبي صلى الله عليه وسلم، فقال: " يا رسول الله كيف يسمعوا، وأني يجيبوا، وقد جيفوا! " ، فحذف النون من يسمعون ويجيبون. انتهى.
وهذا البيت لم أقف على قائله: وقوله: أبيت أسري إلخ، أبيت: مضارع بات بيتوتة ومبيتاً ومباتاً، ومعناه اختصاص الفعل بالليل، كما اختص الفعل في ظل بالنهار. فإذا قلت: بات يسري، فمعناه فعل السرى بالليل، ولا يكون إلا مع سهر الليل.
وأسري: مضارع سريت الليل وسريت به سرياً، والاسم السراية، إذا قطعته بالسير. وجملة: أسرى خبر بات.

http://www.islamport.com/b/5/adab/%D...%C8%20040.html

3- فقد رأى أبو علي النحوي جواز ارتفاع المضارع بعد " لم " ضرورة وتابعه أبو حيان على ذلك ، وبعضهم لا يرى في ذلك ضرورة فقد ذكر ابن النحاس أنه لغة لجذام ، وقد اختار ابن مالك هذا المذهب .
أنشد ابن هشام في المغني :
لولا فوارس من ذهل وأسرتُهم ................. يومَ الصليفاء لم يوفون بالجار

http://www.arood.com/vb/showthread.php?t=33

والله يرعاك.
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 04-11-2008, 04:57 PM
محمدسالم غير متواجد حالياً
مدرس
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 226
الكبير خشان خشان:
عاجز عن شكري لك..الله يعطيك ألف عافية..
دمت متألقا..!
رد مع اقتباس
رد

Bookmarks


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

 



الساعة الآن 07:52 PM.

  :: تبادل نصي ::

مدخل د/ شاكر للعروض :: لماذا الرقمي ; :: أناشيد على البحور :: منهاج الرقمى ;

ضع اعلانك هنا; :: :: ضع اعلانك هنا; ضع اعلانك هنا; :: ضع اعلانك هنا;


Powered by vBulletin® Version 3.8.4, Copyright ©2000 - 2019, TranZ By Almuhajir
F.T.G.Y 3.0 BY: D-sAb.NeT © 2011
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009