التسجيل متاح - الاسم ثنائي - تحول الاسم للأخضر يعني التفعيل - البداية من( المشاركون الجدد -1). سيحذف تسجيل من لا يبدأ خلال شهر من تسجيله.

 

أخر عشر مواضيع ما يلزم من الزحاف - د. حسام أي...  آخر رد: خشان خشان    <::>    النونات  آخر رد: خشان خشان    <::>    حوارات وتساؤلات في العروض  آخر رد: خشان خشان    <::>    ليس البرّ ( بالرفع والنصب)  آخر رد: خشان خشان    <::>    بحر الفاتورة  آخر رد: خشان خشان    <::>    منارة تل الحصن  آخر رد: خشان خشان    <::>    نظيرة محمود - 6  آخر رد: خشان خشان    <::>    لا عروض سوى عروض الخليل  آخر رد: خشان خشان    <::>    عبد الرحمن العويك - 2  آخر رد: نظيرة محمود    <::>    تكامل الحواس  آخر رد: خشان خشان    <::>    روابط مواضيع مهمة نظيرة محمود  آخر رد: نظيرة محمود    <::>    نظيرة محمود - إيقاعان  آخر رد: خشان خشان    <::>    نظيرة محمود - 5  آخر رد: خشان خشان    <::>    دراسة لسانية إيقاعية لنظام الخ...  آخر رد: ((ريمة الخاني))    <::>    قدماي متعبتان رأسي فارغ - جاني...  آخر رد: خشان خشان    <::>    نظيرة محمود ٤  آخر رد: نظيرة محمود    <::>    أستاذتي حنين حمودة شكرا  آخر رد: حنين حمودة    <::>    البنية الإيقاعية في الشعر العر...  آخر رد: خشان خشان    <::>    السرعة الافتراضية  آخر رد: خشان خشان    <::>    أستاذتي منى كمال - مبروك  آخر رد: ((منى كمال))    <::>   


الإهداءات


العروض في الإعلام ما ينشر عن علم العروض ، وما يمكن نقله من محاضرات حوله

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #1  
قديم 11-01-2015, 05:10 AM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,486
احتيال على الحقيقة

كلام رائع عن الشعر

وليد الصراف

http://www.middle-east-online.com/?id=80362&&comact=1

مقال جميل وأجمل ما فيه :

وربما قال قائل هناك الكثير من الكلام الموزون المقفى وهو ليس من الشعر في شيء، وهذا احتيال على الحقيقة
فكل شعر موزون مقفى، ولكن ليس كل موزون مقفى شعرا، وأزيدك من الشعر بيتا، فأقول إنني لو
أحسست بحاجة إلى القراءة وكان قربي ديوان الرصافي وكتاب للماغوط لاستللت كتاب الماغوط دون تردد لأنه
الأقرب إلى نفسي، ولكن هذا لا يغير من الأمر شيئا، ويبقى الرصافي شاعرا والماغوط ناثرا مبدعا يصطاد
غزالات من منطقة خارج العروض ربما لا يستطيع الرصافي اصطيادها، والدليل على صحة البحور أن لا أحد تجرأ
أن يضيف إليها بحرا، بل جزيرة صغيرة واحدة منذ استقرأها الخليل بن أحمد من الشعر العربي، وهذا دليل أنها
الآصرة الوحيدة بين الكلام العربي والموسيقى.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 11-01-2015, 07:41 AM
(حماد مزيد) غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
المشاركات: 1,274
ومن المقال أيضا :
وعن رأيه في الأشكال الشعرية قال وليد الصراف: أعلم أن الشعر إما أن يكون شطرين أو لا يكون، فكما أنه لا يوجد في الأرض سوى البحر المتوسط والبحر الأحمر والميت و.... لا يوجد في الشعر غير البحور الستة عشر وسواها يابسة من النثر، لا يتوهم أحد أنها ماء حي، ولقد كانت مغامرة نازك والسياب ومن تبعهما في اكتشاف قصيدة التفعيلة فتحا يستحق الإكبار، ولكن هذا الفتح لم يصل إلى شيء سوى اكتشاف بحر جديد يحلو لي أن أسميه البحر السابع عشر، بحر يبيح لمن يركبه أن يمضي حيث شاء أو يتوقف حيث شاء دون قوانين إبحار، ولكنه لا يتوهم اليابسة ماء.

إن العروض هو الزواج الشرعي الوحيد بين اللغة العربية والموسيقى، والشاهد على هذا الزواج زمن طويل يمتد من سوق عكاظ حتى آخر قاعة تبنى الآن لتغص بمن يقصدونها ليسمعوا شعرا، وعندما أقول الموسيقى فإنني أعني الموسيقى الخارجية، أما الموسيقى الداخلية فهي موجودة في النثر والشعر على السواء وهي ما يميز بيتا للمتنبي عن بيت لنزار في البحر الطويل، ولكن المتنبي ونزار كائنات وهمية وأشباح لا وجود لها لولا البحر الطويل، فالكلمات التي كتبوها انفرطت وتبعثرت وسقطت وضاعت في زحام النثر، لو لم ينظمها خيط اسمه البحر الطويل.

التعديل الأخير تم بواسطة : (حماد مزيد) بتاريخ 11-01-2015 الساعة 07:56 AM
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 11-01-2015, 08:34 AM
{{د. ضياء الدين الجماس}} غير متواجد حالياً
مُجاز في العروض الرقمي
 
تاريخ التسجيل: Oct 2013
المشاركات: 2,069
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خشان خشان
كلام رائع عن الشعر

وليد الصراف

http://www.middle-east-online.com/?id=80362&&comact=1

مقال جميل وأجمل ما فيه :

وربما قال قائل هناك الكثير من الكلام الموزون المقفى وهو ليس من الشعر في شيء، وهذا احتيال على الحقيقة
فكل شعر موزون مقفى، ولكن ليس كل موزون مقفى شعرا، وأزيدك من الشعر بيتا، فأقول إنني لو
.

أستاذنا الفاضل
ماذا نقول عن ما يقوله لسان العرب (والشِّعْرُ منظوم القول، غلب عليه لشرفه بالوزن والقافية) هل هو مخالف للحقيقة أو احتيال عليها؟
أرى ما يقوله لسان العرب هو عين الحقيقة الواسعة وتضم أنماطاً مختلفة الأغراض والألوان فمن الشعر التعليمي والقصصي والخيالي والفكاهي...
إنه يتكلم عن شعر الغواية والخيال وينفي عن باقي الموزون المقفى صفة الشعر كمن يذهب إلى اصطفاء عرق من البشر على أنهم هم البشر والباقون ليسو ببشر. وهذا هو الإجرام بحق الحقيقة.
وأنا أرى أن كثيراً من شعر الغواية مدمر للإنسان ويجره إلى ما لا تحمد عقباه.
ولي قصيدتان تعبران عن الموضوع منشورة في درري ( الشعر أصدقه,, والشعر أكذبه) (الحقيقةُ بينَ النّارِ والنّورِ ).
قلت في الأولى :
فالشعرُ أصْدَقُه تِبْرٌ به دُرَرٌ = فانثره في ظُلَمٍ نوراً بأنوار
والشعرُ أكْذَبُه ريحٌ مزيفة = نقرٌ على وترٍ في ظلِّ مزمار
وقلت في الثانية :
بعضُ القلوبِ ترى الحقيقةَ نارا = وترى البصيرةُ نارَها أنوارا
مثل الدواءِ مذاقُهُ مِنْ علْقمٍ = لكنّه يسقي الورى أزهارا

ولعل كاتبنا لايعتبر هذا شعراً، فعنده أجمل الشعر أكذبه.
لكنني أراه الأصدق في نشر الحقائق.
والحديث طويل من الناحية الشرعية
__________________
واتقوا الله ويعلمكم الله
والله بكل شيء عليم
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 11-01-2015, 12:26 PM
خشان خشان غير متواجد حالياً
إدارة المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 15,486
اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة (د. ضياء الدين الجماس)
أستاذنا الفاضل
ماذا نقول عن ما يقوله لسان العرب (والشِّعْرُ منظوم القول، غلب عليه لشرفه بالوزن والقافية) هل هو مخالف للحقيقة أو احتيال عليها؟
أرى ما يقوله لسان العرب هو عين الحقيقة الواسعة وتضم أنماطاً مختلفة الأغراض والألوان فمن الشعر التعليمي والقصصي والخيالي والفكاهي...
إنه يتكلم عن شعر الغواية والخيال وينفي عن باقي الموزون المقفى صفة الشعر كمن يذهب إلى اصطفاء عرق من البشر على أنهم هم البشر والباقون ليسو ببشر. وهذا هو الإجرام بحق الحقيقة.
وأنا أرى أن كثيراً من شعر الغواية مدمر للإنسان ويجره إلى ما لا تحمد عقباه.
ولي قصيدتان تعبران عن الموضوع منشورة في درري ( الشعر أصدقه,, والشعر أكذبه) (الحقيقةُ بينَ النّارِ والنّورِ ).
قلت في الأولى :
فالشعرُ أصْدَقُه تِبْرٌ به دُرَرٌ = فانثره في ظُلَمٍ نوراً بأنوار
والشعرُ أكْذَبُه ريحٌ مزيفة = نقرٌ على وترٍ في ظلِّ مزمار
وقلت في الثانية :
بعضُ القلوبِ ترى الحقيقةَ نارا = وترى البصيرةُ نارَها أنوارا
مثل الدواءِ مذاقُهُ مِنْ علْقمٍ = لكنّه يسقي الورى أزهارا

ولعل كاتبنا لايعتبر هذا شعراً، فعنده أجمل الشعر أكذبه.
لكنني أراه الأصدق في نشر الحقائق.
والحديث طويل من الناحية الشرعية

أستاذي الكريم ، وجهة نظرك صحيحة من منظور معين

ووجهة نظر الكاتب صحيحة من منظور آخر

ثمة تداخل بينهما ولا أقول تطابق.

ربما تتقارب وجهتا نظر كل منكما حول ( الفية ابن مالك ) مثلا.

يرعاك ويرعاه الله.
رد مع اقتباس
رد

Bookmarks


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

 



الساعة الآن 07:40 PM.

  :: تبادل نصي ::

مدخل د/ شاكر للعروض :: لماذا الرقمي ; :: أناشيد على البحور :: منهاج الرقمى ;

ضع اعلانك هنا; :: :: ضع اعلانك هنا; ضع اعلانك هنا; :: ضع اعلانك هنا;


Powered by vBulletin® Version 3.8.4, Copyright ©2000 - 2019, TranZ By Almuhajir
F.T.G.Y 3.0 BY: D-sAb.NeT © 2011
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009